أخبار

النظام الأساسي يشعل معركة جديدة بين اتحاد الكرة والخرطوم

فتح اتحاد الكرة السوداني الباب أمام معركة جديدة حول شرعية المؤسسات التي تتبعه والنظام الأساسي الذي يجب أن تدار به، وذلك بعد أن قرر عدم شرعية انتخاب مجلس إدارة لنادي الخرطوم بنظام أساسي جديد.
المعركة الجديدة تتشابه في ملامحها مع المعركة التي خاضها اتحاد الكرة حول أزمة نادي المريخ الإدارية.
أزمة المريخ كانت تدور حول إثبات شرعية الإدارة وحقها في وضع مسودة نظام أساسي، والدعوة لجمعية طارئة لإجازته ثم انتخاب مجلس إدارة جديد يتم تشكيله على أساس النظام الأساسي الجديد.

أما معركة اتحاد الكرة السوداني مع نادي الخرطوم، فتتمثل في أنه وضع مسودة نظام أساسي دون تفويض، ودعا لجمعية عمومية جاءت بمجلس على أساس النظام الأساسي الجديد.
وطالب الاتحاد بأن يضع مجلس إدارة النادي لائحة النظام الأساسي الجديدة كمسودة أولا، ثم يتم عرضها على اللجنة القانونية باتحاد الكرة لإجازتها، قبل أن يتم عرضها على جمعية عمومية طارئة.
وأشار الاتحاد السوداني إلى أن سبب رفضه لوضع نادي الخرطوم يعود إلى أن مسودة النظام الأساسي جاءت بها مفوضية الشباب والرياضة بولاية الخرطوم، وليس مجلس إدارة النادي، فأصبح النظام الأساسي لا أساس له من الصحة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock